ميتسوبيشي تطلق “ميراج هاتشباك” الإقتصادية الجديدة

ميتسوبيشي تطلق “ميراج هاتشباك” الإقتصادية الجديدة

عملاق تصنيع السيارات الياباني “ميتسوبيشي” أعلن عن إطلاق نموذج جديد كليا للسيارة الاقتصادية الصغيرة “ميراج” بالعديد من التعديلات والتحسينات أدخلت عليها تشمل اعادة تصميم الشكل الخارجي للسيارة، قوة أكبر، أداء أكثر اقتصادية، وعديد من المواصفات الأخرى.

السيارة يأتي بها عدد من المميزات مثل زجاج كهربائي، أقفال للأبواب، مرايا خارجية، تشغيل بدون مفتاح، مكيف هواء، سيطرة إلكترونية على الثبات، بالإضافة إلى مجموعة من القدرات المزودة حديثا مثل قدرة ثبات أعلى، وسبع وسائد هواء.

السيارة تتمتع بمعدل استهلاك متدني جدا للوقود بمتوسط سير 60 كيلومترا للساعة الواحد وهو معدل يزيد عن جميع السيارات المماثلة الأخرى.

mitsubishi-mirage-4-1

سعر مناسب أيضا

السعر المقترح للسيارة يبدأ من 13,380 للنسخة الأساسية من سيارة ميتسوبيشي ميراج التي يوجد بها نظام نقل خماسي السرعات. أما النسخة التي تتمتع بنظام نقل أوتوماتيكي يبدأ سعرها من 15,030 دولار.

هي تعتبر السيارة الأرخص بين جميع سيارات ميتسوبيشي. وقد أطلقت في السوق بهدف أساسي وهو أخذ نصيب لا يستعان به في السوق من المنافسين الأساسيين وهو كيا وهيونداي.

السيارة لديها ضمان خمس سنوات، أو 100,000 كم، لنظام الضمان المحدود. الأنظمة الغير محدودة تغطي عدد أكبر من الكيلومترات أو مدة زمنية أطول.

 

المنافسون الأساسيون

المنافس الأساسي لهذه السيارة هي سيارة شيفرولية سبارك. الجدير بالذكر أن السيارة الخاصة بالشركة الأمريكية يقل سعرها عن الأخرى اليابانية بحوالي 295 دولار فقط، كما أن الشيفي لديها بعض المزايا الغير موجودة في ميراج مثل كاميرا الخلفية. لكن على اليد الأخرى، تتمتع سيارة ميراج بنظام ضمان أطول.

كما تبدو ميراج أكثر عصرية وأناقة نظرا لصادمتها المعدلة وسقف الجديد. علاوة على ذلك، تبدو السيارة أكثر لمعانا من الداخل نظرا للوحة القيادة المعدلة.

 

السيارة من الداخل

mitsubishi-mirage-8-1

مجموعة المؤشرات الجديدة المضافة إلى السيارة بالإضافة إلى عجلة القيادة المعدلة كليا والفرش الجديد أضاف الكثير والكثير من الأناقة في ديكور السيارة الداخلي. كذلك أعطت كاميرا الخلفية والنبرات التي تشبه صوت البيانو بعض الفخامة.

نظام وحدة التحكم المزود داخليا سيكون متوافق تماما مع أنظمة أبل وأندرويد ليقدم تكاملا مثاليا مع حاملي الهواتف النقالة الذكية. سيسهل ذلك جميع الخدمات والمهام الخاصة بالهاتف بداية من الاتصال والرد على الاتصالات الواردة، إلى التبديل من تسجيل موسيقي لآخر، تفقد الحالة المرورية، وتفقد الطريق.

بالرغم من سعرها الرخيص بالمقارنة بالسيارات الأخرى، السيارة لديها مجموعة مزايا قيمة التي قد ينظر إليها أنها استثنائية مع مراعاة سعر السيارة مثل الفعالية العالية جدا في استهلاك الوقود بمعدل 31 ميل للجالون الواحد.

معدل الاستهلاك هذا أقل من المتوسط المقترح من الحكومة الفيدرالية (37 ميلا للجالون للسير داخل المدينة و43 ميلا للجالون الواحد على الطرق السريعة).خزان السيارة قادر على استيعاب حوالي 9.2 جالون من الوقود، لذا فخزان وقود واحد سيمكن السيارة من سير 620 كم بدون توقف.

 

تحت الغطاء الأمامي

السيارة لديها محرك بسعة 1.2 لتر تحت غطاءها الأمامي مكون من ثلاث إسطوانات. المحرك قادر على إنتاج قوة 78 حصان وهي أعلى بقليل من نموذج عام 2015.

السيارة تتميز بالثبات على الطريق، كما أن لديها صفات تعليق جيدة نظرا لنظام التعليق الأمامي المقوى ونابض معدل لتحسين قدرة امتصاص الصدمات.

حمولة السيارة قادرة على استيعاب 47 قدم مكعب في إذا أغلقت المقاعد الخلفية و17.2 قدم مكعب بدون غلقها. المقاعد الخلفية يمكنها حمل شخصين، يمكن ثلاثة أشخاص، لكن لا أكثر من ذلك. سعة الأرجل ضيقة إلى حد ما بواقع 39.1 إنش للمقعد الأمامي و37.3 إنش للمقعد الخلفي.

النموذج الجديد يقدم تطورا ملحوظا في تصميم السيارة الخارجي نظرا لشكله وقدراته. في حقيقة الأمر، قد يكون لهذه السيارة وقع كبير على السوق خصوصا في مستوى السيارات المتوسطة.

أكتوبر 23, 2016 / by / in

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *